Hamdan Bin Mohammed Smart University

مقدمة

اقرأ الوصف الرسمي

تحت قيادة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي والرئيس الأعلى للجامعة، أخذت الجامعة على عاتقها نشر ثقافة الجودة والتميز والبحث العلمي من خلال التعليم الإلكتروني على امتداد المنطقة العربية. وبرز ذلك جلياً في تخصصات أكاديمية معتمدة لإدارة الأعمال والجودة والتعليم والرعاية الصحية والبيئة. وطوال هذه المسيرة، حازت الجامعة مصداقية واعترافاً دوليين عن جدارة واستحقاق لا سيما في ضوء ما تقدم من برامج أكاديمية ومهنية متميزة لا تلبي الحاجات الراهنة لسوق العمل فحسب، بل يتم تصميمها باعتبار ما سيطرأ في المستقبل على حاجات مجتمع الأعمال المزدهر في الإمارات العربية المتحدة وسائر العالم العربي. وقد تأسس هذا المشروع المبتكر في التعليم العالي في العام 2002، بفضل أفكار وجهود الدكتور منصور العور، رئيس الجامعة، الذي شارك في العمل على إعداده وتنفيذه تلبية لآمال وطموحات جيل جديد من الشباب العرب أضحى بحاجة لتعليم معاصر وحديث، انطلاقاً من قناعته أن التعليم الإلكتروني هو تعليم المستقبل وأن له دوراً كبيراً في تمكين هؤلاء الشباب. إذ قام هذا المشروع على رؤية رائدة ساهمت في تمهيد الطريق أمام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في دولة الإمارات العربية المتحدة لإعداد معايير واضحة لاعتماد مؤسسات التعليم الإلكتروني. ومنذ تأسيسها، عملت الجامعة على تطوير اقتصاد المعرفة من خلال إطلاق مبادرات ريادية في البحث العلمي هدفت إلى إحياء روح البحث العلمي على امتداد المنطقة العربية، ومن أبرز هذه المبادرات تنظيم المؤتمر العلمي السنوي الذي يضم تحت مظلته ثلاثة مؤتمرات هي مؤتمر الجودة ومؤتمر التميز في التعليم الإلكتروني والمؤتمر السنوي للصحة الإلكترونية والبيئة. وعلاوة على ذلك، نشرت الجامعة 8 مجلات علمية محكمة يقوم على تحريرها أكاديميون بارزون من مختلف أنحاء العالم. وبالإضافة إلى ذلك، كانت هناك مبادرات متميزة شملت مركز الشرق الأوسط لأبحاث الحالة والتطوير، وإطلاق جوائز البحث العلمي وسواها من الجوائز الأخرى على مستوى المنطقة، ما ساهم في دعم الأبحاث العلمية المتميزة ودعم التوجهات الأكاديمية والعلمية والقيادية في التعليم والمجالات ذات الصلة. وبناء على برنامج عمل متكامل يهدف إلى الاضطلاع بدور مؤثر على مستوى المجتمع، شاركت في مشاريع ريادية أدت إلى إنشاء برنامج الشرق الأوسط لضمان جودة التعليم الإلكتروني، وجمعية الشرق الأوسط للتعليم الإلكتروني وجمعية الشرق الأوسط للجودة والجمعية العلمية للصحة الإلكترونية، وقد توجت هذه المبادرات بمشروع "مبادرة التعليم الإلكتروني للمجتمع" الذي أطلقته الجامعة في العام 2013. وقد حظيت الجامعة باعتراف غير مسبوق أكاديمياً على المستوى الدولي بفضل علاقاتها الوثيقة بأبرز المؤسسات التعليمية والهيئات المعنية بالتعليم عالمياً، إذ كانت المؤسسة التعليمية الأولى على مستوى المنطقة التي تستضيف المؤتمر الدائم للمجلس الدولي للتعليم عن بعد (سكوب 2012). كما نجحت الجامعة في إبرام تحالفات وشراكات دولية مع جامعة كاليفورنيا، بيركلي، جامعة برادفورد، جامعة سانت غالن، يو 21 جلوبال، جامعة جنوب إفريقيا، المعهد الأسترالي للموارد البشرية، الاتحاد الدولي للمستشفيات، الكلية الجامعية بجامعة ماريلاند، الجامعة الإلكترونية الآسيوية، ضمن قائمة تطول. وعلاوة على ما تقدم، انضمت الجامعة عضواً فاعلاً إلى العديد من المؤسسات والهيئات الدولية مثل المجلس الدولي للتعليم عن بعد، المجموعة الأوروبية لصناعة التعليم، المؤسسة البريطانية للجودة، المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة، الاتحاد الدولي لمعالجة المعلومات، إلى جانب الكثير سواها. وبإيجاز، فقد أحدثت الجامعة تحولاً نوعياً في التعليم العالي من خلال إعداد حلول أساسها التركيز على الدارسين في استراتيجيتها، ما يعني قدرتها على تقديم خبرات أكثر ابتكاراً وتنوعاً من أي خبرة يحصل عليها الدارسون في أي حرم جامعي، وذلك بفضل بيئة التعلم المتميزة التي تشمل بيئة التعلم الافتراضية والحرم الجامعي الإلكتروني. إذ أن هذه البيئات التعليمية توظف أحدث التقنيات المبتكرة مثل التعلم بالهاتف المحمول ومدونات النقاش والقاعات الدراسية الإلكترونية وتقنيات الألعاب التعليمية والشبكات الاجتماعية، ضمن فضاء تعليمي متكامل يهدف إلى تحقيق حاجات المتعلمين والخريجين والمهنيين على حد سواء. وليس أدل على التزام الجامعة بالتركيز على الدارسين من حرصها الدائم على توفير الدعم الكامل لهم ابتداء بإجراءات القبول الأكاديمي عبر المجتمعات الافتراضية ونوادي الدارسين، بالإضافة إلى مصادر التعلم الإضافية مثل المكتبة الإلكترونية والخدمات الإلكترونية للإرشاد المهني، التي تستخدم أحدث مستجدات تكنولوجيا المعلومات والاتصال خدمة للدارسين على امتداد العالم.

تقدم هذه المدرسة برامج في:
  • الإنجليزية
  • العربية

عرض MA » أعرض برامج الماجستير »

البرامج

تقدم هذه الكلية/الجامعة أيضا:

Master

الماجستير في الأعمال المصرفية والتمويل الإسلامي

دراسة في الجامعة و عبر الأنترنت معا دوام كامل September 2017 الإمارات العربية المتحدة دبي

برنامج الماجستير في الأعمال المصرفية والتمويل الإسلامي يسعى إلى تثقيف والمتعلمين القطار في مجالات متخصصة من الخدمات المصرفية الإسلامية والتمويل الإسلامي، Shari`ah، الاقتصاد الإسلامي، العقود المالية الإسلامية [+]

وتعتبر الخدمات المصرفية الإسلامية أن الابتكار الأبرز في القطاع المصرفي في السنوات الأخيرة. المنتجات والمحافظ الإسلامية تقدم طريقة بديلة قابلة للحياة للاستثمار والتمويل في السنوات الأخيرة. وقد شهدت صناعة التمويل الإسلامي نموا ملحوظا خلال العقدين الماضيين. في الوقت الحاضر، أكثر من 350 البنوك والمؤسسات المالية الإسلامية تعمل في أكثر من 60 بلدا في مختلف المناطق بما في ذلك الشرق الأوسط وأوروبا وأمريكا وجنوب آسيا والشرق الأقصى وأفريقيا وأستراليا. الحجم الحالي للأصول قطاع التمويل الإسلامي العالمي يقترب الولايات المتحدة 1000000000000 $، ومن المتوقع أن تصل إلى 4 تريليونات $ بحلول عام 2020. ماجستير في الخدمات المصرفية الإسلامية وبرنامج التمويل يسعى إلى تثقيف والمتعلمين القطار في مجالات متخصصة من الخدمات المصرفية الإسلامية والتمويل الإسلامي، Shari`ah، الاقتصاد الإسلامي، العقود المالية الإسلامية وتطوير المنتجات، والمحاسبة للمعاملات المالية الإسلامية، وإدارة المخاطر في المالية الإسلامية الأسواق والمؤسسات وحوكمة الشركات الإسلامية والقضايا القانونية والتنظيمية في مجال الخدمات المصرفية والتمويل الإسلامي. سوف ماجستير في الخدمات المصرفية الإسلامية وبرنامج التمويل استكشاف المفاهيم النظرية وتبادل أفضل الممارسات الإقليمية باستخدام دراسات الحالة. الجمهور المستهدف وتعالج ماجستير في الأعمال المصرفية والتمويل الإسلامي لجميع أولئك الذين يريدون أن يصبحوا قادة المستقبل والمهنية في الخدمات المصرفية الإسلامية والتمويل. تم تصميم هذا البرنامج للأفراد على حد سواء في حياتهم المهنية وكذلك خريجي الجامعات الجدد الذين يحرصون على اكتساب المعارف والمهارات الأساسية في المجالات ذات الصلة الخدمات المصرفية الإسلامية والتمويل والشريعة الإسلامية. أهداف البرنامج توضيح الحاجة، هيكل وعمليات الصيرفة والتمويل الإسلامي شرح مفهوم Shari`ah، مصادرها وتطبيقه على الخدمات المصرفية الإسلامية والمعاملات المالية اكتشف كيف المصرفية الإسلامية يختلف عن النظام المصرفي التقليدي فهم الخدمات والمنتجات المصرفية الإسلامية... [-]

ماجستيرإدارة موارد بشرية

دراسة في الجامعة و عبر الأنترنت معا دوام كامل September 2017 الإمارات العربية المتحدة دبي

في المجتمع المعرفي اليوم الأصول الرئيسية لأي منظمة هي عاصمتها الموارد البشرية. [+]

في المجتمع المعرفي اليوم الأصول الرئيسية لأي منظمة هي عاصمتها الموارد البشرية. مهارات وكفاءات الموظفين تلعب دورا محوريا في نجاح أي مؤسسة في البيئة التنافسية العالمية. الهدف من برنامج الماجستير في إدارة الموارد البشرية هو إعداد المتخصصين في الانضباط إدارة الموارد البشرية المتخصصة، وتعرف جيدا مع ممارسات إدارة الموارد البشرية المعاصرة والأهمية الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية في المنظمات وذلك لمواجهة تحديات المنظمات الحديثة. ويركز البرنامج على إدارة الموارد البشرية كوظيفة الاستراتيجية للمنظمة، ويهدف إلى تطوير المتعلمين. الجمهور المستهدف تم تطوير برنامج الماجستير في إدارة الموارد البشرية لجميع أولئك الذين يرغبون في أن يصبحوا قادة المستقبل والمهنية مدراء الموارد البشرية في القطاع الخاص، الحكومة ومنظمات القطاع الاجتماعي / المجتمع. تم تصميم هذا البرنامج للأفراد على حد سواء في حياتهم المهنية وكذلك خريجي الجامعات الجدد الذين يحرصون على اكتساب المعارف والمهارات الأساسية في المجالات ذات الصلة لإدارة الموارد البشرية لتعزيز فرصهم الوظيفية. أهداف البرنامج إلى تزويد المتعلمين بالمعارف والمهارات والاتجاهات وقدراتهم على العمل والمهنيين إدارة الموارد البشرية في إطار البيئة التنظيمية والاجتماعية والثقافية الشرق الأوسط. لتقييم التحديات والفرص المتاحة لإدارة الموارد البشرية في عالم سريع التغير التي تتعلق بيئة الأعمال الفريدة من منطقة الشرق الأوسط. لتطوير استراتيجيات إدارة الموارد البشرية التي تدعم الأهداف الاستراتيجية المنظمة وتحقيق المنظمات عالية الأداء. برنامج نتائج إظهار تطبيق المعرفة وفهم وظائف إدارة الموارد البشرية ومساهمتها في المنظمات التي تعمل ضمن بيئة اجتماعية واقتصادية من منطقة الشرق الأوسط. إظهار إدارة الموارد البشرية الكفاءات السلوكية ومهارات الاتصال من خلال تقارير مكتوبة وشفوية. توضيح وحل المشكلات ومهارات المركز باستخدام البرامج المختلفة؟ عرض الكفاءات التي تتصل الإدارة الفعالة للشعب من خلال... [-]

MA

ماجستير الآداب في المناهج والتعليم الإلكتروني

دراسة في الجامعة و عبر الأنترنت معا دوام كامل September 2017 الإمارات العربية المتحدة دبي

اعتماداً على ما شهدته تقنيات التعليم من تطور وتقدم في الفترة الأخيرة، يعمل هذا البرنامج على إنشاء مساحة تعليمية حيث يمكن للدارسين الحاصلين على شهادة أولى في التعليم أو العلوم البشرية الاجتماعية بناء القدرات التي يحتاجها لتعزيز ممارساتهم التعليمية من خلال التكنولوجيا عندما يعملون في مهن التعليم أو التدريب (تعليم الكبار، التدريب، الاتصالات، التصميم التعليمي). [+]

ماجستير الآداب في المناهج والتعليم الإلكتروني لمحة عن البرنامج اعتماداً على ما شهدته تقنيات التعليم من تطور وتقدم في الفترة الأخيرة، يعمل هذا البرنامج على إنشاء مساحة تعليمية حيث يمكن للدارسين الحاصلين على شهادة أولى في التعليم أو العلوم البشرية الاجتماعية بناء القدرات التي يحتاجها لتعزيز ممارساتهم التعليمية من خلال التكنولوجيا عندما يعملون في مهن التعليم أو التدريب (تعليم الكبار، التدريب، الاتصالات، التصميم التعليمي). ويستهدف برنامج ماجستير الآداب في المناهج والتعليم الإلكتروني تحقيق التميز في تطوير وتنفيذ وتقديم وتقييم برامج التعليم الإلكتروني. ويتألف منهاج هذا البرنامج من عدة مقررات دراسية تمثل أساس برامج التعليم الإلكتروني مثل نظريات التعلم والتعليم، تقنيات التعليم وطرق البحث، بالإضافة إلى مقررات أساسية حول استراتيجيات وسياسات مناهج التعليم الإلكتروني، وفضلاً عن ذلك يقدم البرنامج مجموعة من المقررات الاختيارية التخصصية التي تمثل الاتجاهات الحالية في التعليم الإلكتروني. ما الذي يميز هذا البرنامج عن غيره؟ يوفر ماجستير الآداب في المنهج والتعليم الإلكتروني (MAOCI) للمتعلمين خلفية في العلوم الإنسانية والتربوية والاجتماعية، وفرصة لترسيخ وتعزيز ممارساتهم التربوية والمهنية في التصميم التعليمي، وتعليم البالغين، والتدريب والتواصل من خلال دمج التقنيات والأساليب الحديثة. ويستجيب البرنامج للاحتياجات الملحة في العالم العربي لجعل التعليم الحديث ذي الجودة العالية في متناول جمهور واسع بفضل تطبيق أساليب تنفيذ مرنة باستخدام نهج التعليم المدمج الذي يجمع بين فوائد التعلم الذاتي، والتعلم التعاوني عبر الإنترنت والتعلم وجهاً لوجه التقليدي. من يمكنه الانضمام إلى هذا البرنامج؟ الهدف من البرنامج هو استقطاب الدارسين الذين يجدون لديهم اهتماماً بإعداد وتقديم محتوى التعليم باستخدام التقنيات الالكترونية والوسائط المتعددة الرقمية. ويفيد هذا البرنامج على وجه الخصوص الدارسين الحاصلين على شهادة البكالوريوس في التعليم... [-]

الفيديوهات

Hamdan Bin Mohammed E-University

e-learner testimony